5 استراتيجيات من أجل تحسين مستوى دخلك




قد يكون صحيحا أن البعض من أثرياء العالم نجحوا في أهدافهم المالية عن طريق نفوذ أو جاه، وقد يكون صحيحا أيضا أن البعض نجحوا ماديا لأن الحظ حالفهم أحيانا كثيرة. لكن الأمر يبقى مجرد استثناء للقاعدة، لأن بعضها صحيح في بعض الحالات لكنه غير صحيح بصفة دائمة.

إذا كنت صاحب همّة وطموح، فهذه 5 استراتيجيات ستساعدك على تحسين مستوى دخلك:

1- اهتم بتطوير نفسك




توجد الكثير من المعاهد التي تقدم مقررات دراسية في الحاسوب واللغة الانجليزية والمهارات المختلفة التي يحتاج إليها سوق العمل، والتي تعطيك أفضلية عند التقدم للوظائف المتميزة، وهذا يؤدي في نهاية الأمر الى زيادة دخلك ومواردك المالية. فإذا كنت من حملة الثانوية العامة (بكالوريا) فقط يجب أن تذكر جيدا أن حصولك على مؤهلات عليا يعني مرتبات أعلى ومزايا أكثر.

2- مجالات جديدة

ذكرت مجلة (نيوزويك) أنه اعتبارا من عام 2005 أصبح %50 من الأسر الأمريكية يعملون أعمالا من منازلهم عن طريق استخدام الانترنت. وأهمية القيام بأعمال منزلية عن طريق الانترنت يرجع إلى عدم وجود قيود على ساعات العمل أو على رأس المال المتاح، فضلا عن إمكانية القيام به بكل يسر الى جانب عملك الحالي.

3- عش أقل من مواردك

من أسهل الطرق لكي تتورط في مشاكل مالية متلاحقة ومتكررة هي أن تعيش حياة الاسراف. ونقطة البداية لزيادة دخلك هي عدم تبديد مواردك بشكل يفتقر الى الحكمة. فمثلا لاتتسرع في شراء شيء غال الثمن لست فعلا في حاجة إليه (لا تستقيم الحياة بدونه) وتتورط في دفع أقساط لفترات طويلة بحيث يكون المتبقي بعد دفع الأقساط بالكاد يكفي لتسديد احتياجاتك الأساسية. وبهذه الطريقة لن يكون بامكانك أن تزيد مالديك من مال.



أكدت التجارب والدراسات أن أي شخص يكسب دخلا متوسطا وغير مثقل بأي ديون يعتبر في حال أفضل كثيرا من شخص دخله مرتفع ولكنه ينوء تحت عبئ ديون وأقساط كبيرة. وتذكر على الدوام أن الاسراف في الانفاق على بعض الكماليات لن يجعل لديك فائضا من المال يمكن أن تنميه فيما بعد.

4- الانضباط والاستمرار

ان مفتاح تحقيق حلم زيادة مواردك المالية هو الانضباط والاستمرار. يجب أن تعلم أن الدخل يمكنه أن يصنع لك ثروة محترمة إن أحسنت إدارته بمسؤولية وإنضباط ، وإلا فإن الدخل قد يكون بالنسبة للبعض مغريا للغرق في الديون والأزمات المالية ! وهذا ما يقع للكثير من الموظفين الذين تخونهم المهارة اللازمة لإدارة أموالهم.

5- تابع تقدمك

يلجأ الكثيرون الى متابعة وتقييم التقدم الذي تم تحقيقه. والهدف من هذا التقييم هو أنه في حال تم تحقيق تقدُّم فإنهم يواصلون الجهود في نفس الخط.، ولكن في حال لم يتم ذلك! فإن الأمر يحتاج الى وقفة لتصحيح الأوضاع وانتهاج طرق أخرى بديلة تكون أكثر فاعلية من أجل تحقيق الهدف المنشود.

وبقدر ما أن إمكانات زيادة مواردك المالية لاحدود لها، فإنها لا تفلح جميع الامور دائما من المرة الاولى.. لذلك، خطط واعمل واختبر واستعد دائما لاجراء التعديلات البسيطة طوال طريقك.







اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.