كيف أعمل مشروع صغير في البيت

كيف أعمل مشروع صغير في البيت

يتطلب انشاء مشروع صغير قدرًا كبيرًا من الإعداد.  ولكن يمكنك تخطي العثور على مكتب أو مساحة و التفكير في بناء مشروع صغير في البيت.

نظرًا لوباء COVID-19، أصبح إطلاق المشاريع الصغيرة الناشئة من البيت في تزايد أكثر من أي وقت مضى. لذا فان كنت مهتمًا بتعلم كيفية بدء مشروع صغير في البيت، فانت في المكان المثالي.

على الرغم من أن بدء مشروع صغير منزلي له العديد من الامتيازات، إلا أن هناك الكثير مما يجب القيام به من أجل تهيئ نفسك للنجاح. في هذا المقال، سنقوم بتفصيل كل ما تحتاج إلى القيام به لمعرفة كيفية  بدء مشروع صغير في البيت.

طور فكرة ناجحة

الخطوة الأولى في بدء مشروع من المنزل هي تحديد نوع العمل الذي تريد أن تبدأه بالضبط.

هناك العديد من أفكار المشاريع المنزلية المختلفة، الا ان درجة الجدوى قد تختلف من صناعة الى أخرى. وفقًا لـ SBA، فإن فرصة نجاح المشاريع التجارية المتخصصة في صناعة المعلومات من المنزل اعلى من المجالات الأخرى.

اذن فكيف تطور الفكرة المثالية والأكثر ربحية لعملك من المنزل؟

سيؤثر نوع المشروع الذي ستختار ادارته على جميع الخطوات الأخرى من الآن فصاعدًا. لذلك فعليك مراعاة ما يلي عند اتخاذ القرار:

ما هي المهارات أو المواهب التي تمتلكها؟

يعد التفكير في مهاراتك ومواهبك وشغفك نقطة انطلاق رائعة للعصف الذهني للأفكار. إذا كنت تجيد الخياطة، فقد تفكر في بدء مشروع خياطة، أو قد تفكر في صنع وبيع الملابس الخاصة بك. تحقق من مقالة افكار مشاريع في البيت التي ستزودك بقائمة تضم مجموعة من المشاريع التي يمكنك الاختيار من بينها حسب مهاراتك ومواهبك.

كيف يمكن ترجمة هذه المهارات أو المواهب إلى فكرة مشروع فعالة؟

لسوء الحظ، لن تُترجم كل موهبة أو مهارة إلى فكرة عمل ناجحة. قد تكون لاعب كرة قدم رائعًا، ولكن بدء مشروع تدريب كرة القدم قد لا يكون بالفكرة السديدة.

هل يمكن تشغيل فكرة العمل هذه من المنزل؟

العثور على فكرة تلائم مواهبك ليس كل شيء، فعليك الحصول على فكرة قابلة للتطبيق من المنزل ايضا. إذا كنت طباخًا ماهرًا، فقد تكون قادرًا على بدء مشروع طاهٍ خاص حيث يكون منزلك بمثابة مكتبك، ولكن قد تجد صعوبة في بدء مشروع تقديم الطعام من المنزل من حيث القوانين.

بمجرد الانتهاء من هذا التمرين وتكوين فكرة أولية عن مشروعك في المنزل، سترغب في التأكد من أنه يستحق الاستثمار فيه. لإجراء هذا التقييم، ستحتاج إلى القيام ببعض الأشياء:

اجراء أبحاث السوق:

من المهم إجراء بعض الأبحاث للتأكد من وجود طلب على منتجك أو خدمتك في السوق، ثم التفكير في منافسيك، وما هو عرض القيمة الخاص بك، وكيف يبدو السوق المستهدف.

ضع في اعتبارك تكاليف البدء:

قبل أن تقرر العمل على أي فكرة معينة، عليك التفكير في تكلفة بدئها من المنزل. إذا كنت ستبدأ عملًا خاصًا بالكتابة المستقلة، فقد تكون تكاليف البدء منخفضة جدًا خاصةً إذا كنت تتوفر على جهاز كمبيوتر والإنترنت. من ناحية أخرى، إذا كنت تخطط لبدء مشروع بيع على أمازون، فقد تحتاج إلى زيادة الاستثمار من حيث المخزون والتعبئة والشحن، إلخ.

اختبر فكرتك:

هناك عدة طرق تمكنك من اختبار فكرتك لتقرير ما إذا كان استثمارًا مفيدًا ام لا. إذا كنت تريد ان تبدأ مشروعا تجاريًا قائمًا على الخدمات، فيمكنك تقديم خدماتك مجانًا لاختبار السوق. اما إذا كنت تخطط لبيع منتج ما، فيمكنك اختباره مع مجموعة مختارة من الأشخاص أو الإعلان عنه على منصة تمويل جماعي لجمع الردود قبل المضي قدمًا.

يتوصل الناس الناس إلى أفكارهم التجارية الناجحة من المنزل بشتى الطرق. قرر سكوتي يانغ، صاحب شركة في مدينة أريزونا في مدينة تيمبي، أن يكرس كل وقته لمشروعه المنزلي بعد ان فقد وظيفته. بعد حياة مهنية في الإنتاج التلفزيوني والفيديو، بدا سكوتي العمل على شركة الملابس الخاصة به Heights Apparel والتي تصنع ملابس خاصة للرجال الذين يزيد طولهم عن المتوسط.

يقول يانغ: “بكوني شخص يحب المرونة وعدم الاضطرار إلى التقيد بسياسات المكتب، أصبح من الصعب على الذهاب إلى العمل في المكتب كل يوم بمجرد أن تذوقت طعم العمل من المنزل. ”

اكتب خطة عمل

بمجرد أن تجد فكرة مشروعك المنزلي المثالية، خطوتك التالية هي كتابة خطة عمل.

غالبًا ما تكون كتابة خطة العمل واحدة من أكثر الأجزاء تعقيدا واستهلاكا للوقت. لكنها أكثر الخطوات أهمية، فهي ضرورية لنمو ونجاح المشروع.

يجب أن تحتوي خطة عملك على جميع المعلومات التي تحتاجها لإدارة مشروعك من المنزل. على الرغم من وجود طرق مختلفة لكتابة خطة عمل الا انها تتضمن بشكل عام العناصر التالية:

  • الموجز التنفيذي
  • نظرة عامة على المشروع
  • دراسة السوق
  • معلومات حول منتجك او خدمتك.
  • خطة تسويق ومبيعات.
  • خطة مالية وتوقعات.

ستمكنك هذه العملية من التفكير في الطريقة التي سيعمل بها مشروعك بمزيد من التفصيل. يمكنك التفكير في خطة عملك على أنها دليل يساعدك على تطوير مشروعك الى مشروع صغير في البيت ذو ارباح عالية.

ستساعدك خطة عملك أيضًا عندما تحتاج إلى تقديم طلب الحصول على تمويل أو البحث عن مستثمرين لبدء أو تنمية مشروعك. عليك ان تثبت للمستثمرين والمقرضين المحتملين ان خطة تمويل عملك جاهزة وأنك قد نظرت مسبقا في جميع المخاطر.

تعد هذه الخطوة أيضا فرصة لإجراء المزيد من الأبحاث إذا لم تكن من ذوي الخبرة في مجال مشروعك.

يقول كان يانغ الذي أجرى بحثًا حول مشروعه قبل ثلاث سنوات من بدئه: ” بدأت في اجراء البحوث عن المجال في عام 2015 بسبب افتقاري إلى الخبرة والمعرفة، “. قام رسميًا بتأسيس شركة ذات مسؤولية محدودة في عام 2018 وبدأ البيع عبر الإنترنت في عام 2019.

تركزت أبحاث يانغ بنسبة كبيرة حول فهم التحديات والمزالق في العمل.

“يبلغ طولي 200سم و قد شعرت بالإحباط من خيارات الملابس المتاحة لي ، والمبلغ الكبير من المال الإضافي الذي اضطررت إلى إنفاقه من أجل الحصول على قطع من الملابس تناسب بنيتي بالشكل الصحيح”.

كشف هذا النقص في خيارات الملابس عن وجود فجوة في السوق التي قرر يانغ الاستفادة منها.

اختر اسمًا وكيانًا تجاريًا

بعد كتابة خطة عملك، عليك اتخاذ قرار رسمي بشأن اسم يناسبك ويوضح مشروعك ورسالته.

بمجرد الحصول على الاسم المثالي، سيتعين عليك التأكد من أنه متاح للاستخدام. يمكنك استخدام موقع الويب الخاص بوزارة الخارجية أو مكتب الأعمال، ومكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية، او من خلال إجراء بحث بسيط على Google.

بالإضافة إلى تحديد الاسم، ستحتاج إلى اختيار نوع الكيان التجاري الذي يحدد هيكل عملك. سيؤثر الكيان التجاري الذي تختاره على كيفية فرض الضرائب على مشروعك والمخاطر القانونية التي قد تتعرض لها.

يمكنك الاستعانة باستشارة من محامٍ أو خدمة قانونية عبر الإنترنت للتأكد من أنك اخترت الكيان التجاري المثالي لمشروعك.[1]How to Start a Home Business, Nerdwallet. تم الاطلاع 2021-09-17.

 

 

مع الامتيازات التي يوفرها الإنترنت، اتخذ الكثير من رواد الاعمال قرار إدارة مشاريعهم من المنزل. لكن بصرف النظر عن الراحة وتجنب النقل، فيمكن لقرار العمل في نفس المكان حيث يأكلون وينامون ويلعبون ان يعرض مشاريعهم للعديد من التحديات التي قد تكون كفيلة بان تنهي حياة المشروع بأكمله. لحسن الحظ، يمكنك ان تتجنب عواقب إدارة المشاريع من المنزل من خلال تبني بعض العادات البسيطة المذكورة في القائمة اسفله التي ستجيب على تساؤل “كيف أعمل مشروع صغير في البيت” و ستحول إدارة مشروعك من المنزل إلى تجربة ناجحة حقا.

سواء كنت مقاولًا أو موظفًا بدوام كامل ولديك حرية العمل في المنزل من حين لآخر فهذه النصائح لك.

الهندام

لا توجد مشكلة في العمل بملابس النوم فمكتبك يقع في أسفل الردهة من غرفة النوم، أليس كذلك؟ ليس بهذه السهولة. فقد أظهرت الدراسات أن اختياراتنا للملابس يؤثر على طريقة تصرفنا. لذلك فمن المفيد أن ترتدي زيًا أنيقًا، حتى إذا لم يكن لديك اجتماعات شخصية أو مكالمات فيديو مجدولة، سيجعلك هذا تهتم بمهامك، وتجلس بشكل أكثر استقامة، وتبدو أكثر كفاءة على الهاتف. إذا كانت ملابس العمل الرسمية تبدو ضيقة، فاستغل عزلتك لتخطي التنانير أو ربطات العنق واختيار الملابس المحترمة والمريحة أيضًا.

حدد ساعات العمل

قد يبدو الأمر وكأنه متناقض، لكنك حتما معرض لخطر العمل كثيرًا أو قليلًا جدًا عندما تقرر إدارة مشروعك من المنزل. بدون قيود ساعات العمل، قد لا تجد الإلحاح اللازم لإكمال مهامك او قد تجد نفسك عالقا في دوامة الاعمال المنزلية مما سيقلل من إنتاجيتك. ضع بعض القوانين فيما يتعلق بأوقات العمل واوقات الفراغ والتزم بها. على الرغم من أن ساعات العمل من 9 إلى 5 ساعات قد تكون نقطة انطلاق جيدة، إلا أنه يمكنك الاستمتاع بمرونة العمل من المنزل للبدء في وقت مبكر إذا كنت شخصًا تفضل العمل في الصباح، أو اخذ استراحة في الوقت الذي يحلو لك، أو العمل في وقت متأخر إذا كنت تزغب في ذلك.

صمم مساحة عمل

استثمر بعض الوقت والمال في إنشاء مكتب لك حتى و ان كنت تعمل على مشروع صغير في البيت . فتماما مثل الهندام، تؤثر البيئة المحيطة بك على إنتاجيتك أيضا. سواء كان مكتبك فوق المرآب أو في زاوية غرفة المعيشة الخاصة بك، فعليك تجهيز تلك المساحة بمكتب وكرسي مريح ومعدات أخرى ضرورية ستجد البعض منها في النصيحة المقبلة. صمم الأشياء لتناسب أذواقك وعادات العمل الخاصة بك. يمكنك أيضا إضافة بعض القطع الفنية أو شاشة إضافية لتفتيح المساحة. إذا كان نشاطك التجاري يعتمد على المخزونات، فخطط للمكان الذي ستحتفظ فيه بالمعدات. في حال الحاجة الى استقبال العملاء، اسأل نفسك عما إذا كنت مرتاحًا لاستقبالهم في منزلك ام أنك تريد اختيار مكان أكثر اريحية واحترافية كالمقهى.

اقتناء المعدات اللازمة

تأكد من أن جهاز الكمبيوتر الخاص بك سريع، وأن لديك طابعة بالحبر، تأكد أيضا ان خزانتك مليئة بالمغلفات والطوابع وأقلام الرصاص وأي ضروريات محددة أخرى تستخدمها شركتك بشكل مستمر. إذا بدى ذلك مكلفا فعليك التفكير في كل الوقت الذي قد تهدره خلال التوجه إلى مكتب البريد للحصول على الطوابع او الى المكتبة لاقتناء شيء ما.

ستحتاج أيضًا إلى اتصال إنترنت قوي، وخط هاتف واضح، وأي برنامج معين تفضله شركتك للمكالمات والمؤتمرات والعروض التقديمية. سيمنع هذا التعثر عند التحدث مع الآخرين. جزء من كونك صاحب مشروع ناجح في المنزل هو جعل جهات الاتصال تنسى أنك في المنزل.

ابق على اتصال مع زملائك

كونك  تعمل على مشروع صغير في البيت لا يعني أنك بحاجة إلى الشعور بالعزلة. إذا كان لديك موظفون أو شركاء، فحاول تنظيم اجتماعات يومية أو أسبوعية، سواء شخصيًا أو عبر الإنترنت.  اما إذا كنت تعمل بمفردك، فحاول ان تتعرف على رجال الأعمال المحليين الآخرين ذوي التفكير المماثل.

تنظيم الإلهاء

حتى مع الهندام المناسب، ساعات العمل المحددة والمساحة المخصصة، فمن المحتمل أن تصطدم بما قد يلهيك عن عملك عندما تتداخل مساحة العمل مع المنزل. لذلك فعليك وضع خطة للتغلب عليها. إذا كنت تقضي عادةً 15 دقيقة في استراحة لتناول القهوة في المكتب، فلا تتردد في استعارة نفس الربع ساعة لرمي الغسيل أو إفراغ غسالة الأطباق أو اللعب مع الاطفال أو احتساء الشاي على الشرفة. (يمكنك ضبط العداد لتتأكد من ألا تتحول 15 دقيقة إلى 45 دقيقة.)

يمكن أن تكون إدارة المشاريع من المنزل خيارًا رائعًا لأصحاب الأعمال الذين لا يحتاجون إلى الكثير من المساحات المكتبية، خاصة عند إنشاء شركة جديدة. ومن خلال التنظيم الصحيح، يمكن لمساحة العمل في المنزل أن تولد نفس القدر من الإنتاجية في المكتب، وربما أكثر، نظرًا لكونك ستوفر الوقت والمال كما أنك ستتخلص من ثرثرة الزملاء.[2]Tips for Productively Running an At-Home Business, Ondeck. تم الاطلاع 2021-09-17.

المراجع[+]

من تحرير : مريم حفون

شارك استفسارك أو تعليقك 👇