قاعدة 50 30 20

قاعدة 50 30 20 : أفضل قاعدة للنجاح في الادخار

يمكن أن تكون قاعدة 50 30 20 مصدر ارتياح كبير إذا شعرت بالإحباط بسبب التعقيدات المرتبطة بأنظمة الميزانية.

على الرغم من أن إعداد الميزانية هو أساس التخطيط المالي السليم، إلا أن العديد من الأشخاص يجدون صعوبة في إنشاء واحدة أو الالتزام بها. قاعدة 50-20-30 هي عبارة عن نظام موازنة بسيط يسعى إلى التخلص من التعقيدات والصعوبات المرتبطة تقليديًا بالميزانية.

من خلال تقسيم دخلك إلى ثلاث مجموعات بسيطة، تتيح لك قاعدة 50 30 20 إمكانية إنشاء ميزانية شهرية يمكنك إعادة استعمالها للسنوات قادمة، وتساعدك على التحكم بسهولة في حياتك المالية، وتجنب الإنفاق المفرط، وتخصيص موارد كافية لتحقيق أهدافك المالية.

اقرأ أيضا: طرق الادخار من الراتب بشكل فعال

ما هي قاعدة 50 30 20؟

50 30 20 هو نظام موازنة بسيط حيث تنفق 50٪ من دخلك على احتياجاتك، و30٪ على رغباتك، و20٪ على المدخرات أو الاستثمارات.

تم نشر هذه القاعدة لأول مرة من قبل إليزابيث وارين، التي كانت أستاذة القانون بجامعة هارفارد وابنتها أميليا وارن تياجي، في كتاب All Your Worth: The Ultimate Lifetime Money Plan. تم تصميم القاعدة خصيصا لمساعدة عائلات الطبقة العاملة على السيطرة على مواردهم المالية وبناء ثروة للمستقبل.

منذ نشر الكتاب في عام 2005، دخلت قاعدة 50 30 20 في الوعي الشعبي لتصبح نظام يتبعه كل من يرغب في السيطرة على ما ينفقونه.

الاحتياجات

تتكون الاحتياجات في هذا النظام من احتياجاتك الأساسية التي تأخذ الجزء الأكبر من دخلك. هذه النفقات لا يمكنك الاستغناء عنها، وتشمل:

  • الإيجار أو سداد الرهن العقاري
  • الخدمات
  • البقالة
  • المواصلات
  • مدفوعات التأمين…

الرغبات

الرغبات هي نفقات أخرى غير أساسية، والتي يمكنك الاستغناء عنها. اليك بعض الأمثلة:

  • الأكل بالخارج
  • الإجازة / العطل
  • السفر
  • ترفيه…

المدخرات والاستثمارات

بعد تخصيص 50٪ و30٪ لاحتياجاتك ورغباتك، فإن الـ 20٪ المتبقية من دخلك مخصصة لمدخراتك واستثماراتك. يمكن أن يتجه هذا نحو:

  • صندوق طوارئ
  • دفعة مقدمة على الرهن العقاري
  • سداد الديون
  • حسابات التوفير
  • الأسهم
  • السندات
  • صناديق الاستثمار المتداولة
  • البيتكوين…

لتوضيح نظام الميزانية هذا، ضع في اعتبارك السيد A الذي يتوفر على دخل شهري قدره 5000 دولار. مع قاعدة 50 30 20، سينفق 2500 دولار (50٪ من 5000 دولار) على احتياجاته، 1500 دولار (30٪ من 5000 دولار) على احتياجاته، و1000 دولار على المدخرات والاستثمارات.

كيف يمكنك تطبيق قاعدة 50 30 20؟

قد لا يكون اتباع ميزانية أمرًا ممتعًا لكثير من الناس، لكن وفقًا لتوماس هيوز، عضو البرلمان البريطاني السابق ” من أولى الواجبات التي يدين بها الرجل لأصدقائه وللمجتمع أن يعيش في حدود دخله”.

هناك طريقتان لاستخدام قاعدة 50-20-30 للعيش ضمن دخلك:

النهج التصاعدي

إذا كنت معتادًا على نمط حياة معين، فقد يكون النهج التصاعدي أكثر ملاءمة. تتمثل الخطوة الأولى في تحديد الاحتياجات والرغبات التي عادةً ما تنفق المال عليها كل شهر. بعد ذلك سيتعسن عليك تحديد النسبة المئوية من دخلك لاحتياجاتك ورغباتك الحالية. إذا كان دخلك 5000 دولار على سبيل المثال، وكنت عادةً تنفق 2500 دولار على الاحتياجات و2400 دولار على الرغبات، فإن احتياجاتك تمثل 50٪ من دخلك بينما تمثل رغباتك 48٪ من دخلك، أي أنك لا تترك الا 2٪ فقط لمدخراتك واستثماراتك.

الخطوة التالية هي تعديل إنفاقك الحالي بما يتناسب مع ميزانيتك. في المثال أعلاه، سيعني هذا تقليل رغباتك كإلغاء بعض اشتراكات الترفيه، من 48٪ إلى 30٪ حتى تتمكن من زيادة مدخراتك واستثماراتك من 2٪ إلى 20٪.

النهج التنازلي

إذا كنت على استعداد للبدء من نقطة الصفر، فسيكون النهج التنازلي أكثر ملاءمة. تكمن الخطوة الأولى في تحديد دخلك الشهري. سيتعين عليك بعد ذلك تقسيم دخلك إلى احتياجات (50٪)، ورغبات (30٪)، ومدخرات واستثمارات (20٪).

الخطوة التالية هي تحديد مكونات كل فئة بالضبط. إذا كنت تخصص 2500 دولار لاحتياجاتك على سبيل المثال، فأنت بحاجة إلى تحديد جميع احتياجاتك الشهرية وتخصيص 2500 دولار لها. هدفك هنا إذن هو التأكد من أنك لا تنفق أكثر مما خصصته لكل فئة.[1]The 50/30/20 Rule, sarwa. تم الاطلاع 2022-04-18.

ملاءمة قاعدة 50-20-30 مع أهدافك المالية

في حين أن قاعدة 50 30 20 عالمية في تطبيقها وفعاليتها، الا أن طبيعة أهدافك المالية قد تتطلب منك تعديلها قليلاً. تعد حركة FIRE طريقة جيدة لتوضيح ذلك.

تشجع حركة FIRE الناس على تحقيق الاستقلال المالي المبكر. في بعض الحالات، يتطلب هذا من أتباعهم توفير 60-80٪ من دخلهم الى ما يسمى ب “المدخرات القصوى”. وبالتالي فلا يمكن لهؤلاء الأشخاص تخصيص الا 20-40٪ من الدخل على أساس الاحتياجات والرغبات.

حتى إذا لم تكن جزءًا من حركة FIRE، فقد يتطلب تحقيق أهدافك المالية أكثر من 20٪ للمدخرات والاستثمارات. إن بساطة قاعدة 50-20-30 تجعل من السهل عليك تعديل الرقم إلى ما تحتاجه لتحقيق أهدافك المالية.

ما هي الفوائد العملية لقاعدة 50-20-30؟

الفائدة الأولى ل قاعدة 50 30 20 هي أنها تساعدك على تعزيز عادة الادخار، وعندما يتعلق الأمر ببناء الثروة، فإن الاتساق مهم.

نظرًا لميزة الفائدة التراكمية، فإن مبلغ 1000 دولار المستثمر كل شهر يكون أكثر قيمة من 12000 دولار المستثمر في نهاية العام. بمعنى آخر، قد يكون من الأفضل التركيز على استثمار ما توفره كرأس مال إضافي فقط.

ثانيًا، كما تمت مناقشته أعلاه، فإن قاعدة 50 30 20 مرنة، هذا يعني أنها تسمح لك بتعديلها كما تشاء لتلائم وضعك المالي.

أخيرًا، ستساعدك القاعدة أيضا على السيطرة على أموالك، والتي تعد الخطوة الأولى نحو الاستقرار المالي والازدهار. فمن خلال معرفة والتحكم في أين يذهب كل دولار من دخلك، يمكنك بسهولة التخطيط لمستقبلك المالي.

كيف تجعل قاعدة 50 30 20 تعمل لصالحك؟

تعد إنشاء الميزانية جزء سهل، فالمهمة الحقيقية هي الالتزام بها. إذا كنت تنفق باستمرار أكثر من 50٪ و30٪ من دخلك على الاحتياجات والرغبات، فلن تكون قادرًا على تحقيق أهدافك المالية أو الحصول على موطئ قدم في مستقبلك المالي.

الخطوة الأولى نحو الالتزام بميزانيتك هي تغيير وجهة نظرك بشأن الميزانية. بدلاً من رؤيتها على أنها عدو للحرية، انظر إليها على أنها عامل يمكنك من تحقيق الحرية المالية. فهي الميزانية تحررك من الإدمان على الاستهلاكية، تساعدك على التخلص من الأشياء غير المهمة، وتفرض عليك ضبط النفس.

بعد تغيير طريقة تفكيرك، ستحتاج إلى اتخاذ خطوات عملية نحو الالتزام بميزانيتك. يمكنك على سبيل المثال، هو تتبع ما تنفق باستمرار أو خلال منتصف الشهر حتى تتمكن من معرفة المدى الذي قطعته. إذا كانت ميزانيتك للإنفاق على البقالة هي 1000 دولار للشهر، فإن الاحتفاظ بسجل في أي وقت تنفق فيه أموالًا على البقالة يمكن أن يساعدك في تحديد متى تكون على وشك تجاوز المبلغ المحدد، أما إذا أظهر السجل الخاص بك أنك أنفقت 100٪ من مخصصاتك لهذا الشهر، فأنت تعلم أنه لا يمكنك تحمل عشاء آخر في الخارج. بدون السجل، قد تستمر في تناول الطعام بالخارج حتى تتجاوز الميزانية.

يمكنك أيضا سحب النقود لاحتياجاتك ورغباتك ووضع كل منها في ظرف منفصل (1000 دولار في مظروف البقالة، 200 دولار في مظروف الأكل) بهذه الطريقة، لن تكون قادرًا على إنفاق الأموال المخصصة لمدخراتك واستثماراتك عن غير قصد.

الآن بعد أن عرفت كيفية إنشاء ميزانية بقاعدة 50 30 20، فقد حان الوقت لإنشاء ميزانية لنفسك.

المراجع[+]

من تحرير : مريم حفون

شارك استفسارك أو تعليقك 👇