كتابة محتوى تسويقي

كتابة محتوى تسويقي ناجح | اسرار المحتوى التسويقي

المحتوى التسويقي الناجح هو ما يجلب عملاء محتملين أكثر ويحقق مبيعات أكثر. ستساعدك هذه المقالة المكونة من خمس خطوات على كتابة محتوى تسويقي يجذب انتباه عملائك.

أثناء زيارتي مع صديق لي في مجال الجنازات، سألته عن رسالته التسويقية فأجاب، “نحن نبيع راحة البال”. قلت، “نعم، ولكن اشرح لي ما هي رسالتك إلى عملائك. ماذا الذي تقوله في الكتيبات والإعلانات الخاصة بك؟ ” نظر إلى وجهي بالحيرة وكأنني من كوكب آخر.

معظم الشركات الصغيرة مرتبكة بشأن كتابة محتوى تسويقي خاص بها. يعتقد البعض أنه شعارهم ويعتقد البعض الآخر أنه ارتداد لجميع جوائزهم والمدة التي قضوها في العمل. اما الاخرون فلا يزالوا يعتقدون أنه بيان رؤيتهم ورسالتهم أو شعار شركتهم.[1]The 7 Components of a Brilliant Marketing Message, Inc. تم الاطلاع 2021-10- 12.

مفتاح كتابة محتوى تسويقي ناجح

المحتوى التسويقي الخاص بك هو ما يجذب انتباه العملاء المحتملين، ويخبرهم كيف يمكنك حل مشكلتهم، ولماذا يجب أن يثقوا بك، ولماذا يجب عليهم اختيار شركتك من بين الاف الشركات الأخرى التي تقدم نفس المنتوج او الخدمة.

يجب أن “تتحدث” رسالتك التسويقية إلى العميل المحتمل بمناشدة تلك الحساسيات التي تثير رد فعل عاطفي. فيما يلي قائمة تتضمن خمس خطوات تساعدك على انشاء محتوى تسويقي ناجح.

حدد السوق المستهدف.

لكل عمل ناجح، مهما كان حجمه، سوق مستهدف. لذلك فتكمن الخطوة الأولى في الجواب على سؤال “من هو السوق المستهدف؟”. يصبح من الأسهل صياغة رسالة إلى السوق المستهدف بمجرد معرفته.

حدد المشكلات التي يواجهها السوق المستهدف.

“ما هي المشاكل التي يواجهها السوق المستهدف وكيف تشعر بها؟”. لكل سوق إحباطاته ومشاكله الخاصة. مهمتك كشركة تقدم منتجا او خدمة ما هو تحديد هذه المشكلة التي يعاني منها العملاء المحتملون وتقديم حل لها.

تذكر القول المأثور: “لا يهتم الناس بك حتى يعلموا أنك مهتم “. تحديد مشاكل السوق ومعاناته يخبرالعملاء أنك تفهم مطالبهم وتتعاطف معهم.

قدم حلا لمشكلة السوق.

“ما هو الحل الذي يجب أن أقدمه لعميلي المحتمل؟”. قدم حلك كأنك تقدم علاجا للألم والمعاناة التي يشعر بها السوق. هذه الخطوة مهمة لأن لا يشكوا الناس من شيء ما لم يشعروا بالضرورة الى حل عاجل.

حدد جميع مزايا الحل الذي تقدمه وكيف ستعمل هذه الفوائد على تحسين حياة العميل المحتمل والتخلص من آلامه.

اعرض النتائج.

“ما هي النتائج التي أنتجها الحل الخاص بي؟” لا يكفي أن تخبر الناس أن لديك حلًا، عليك أن تثبت لهم أنه يعمل. يمكنك التحدث طوال اليوم عن كيفية حل هذه المشكلة وتلك، لكن الناس متشككون بطبعهم ولن يصدقوك تلقائيًا.

يصدق الناس الأشخاص الذين يشبهونهم والذين حققوا نتائج إيجابية. ستحتاج هنا إلى إثبات نتائجك من خلال تقديم شهادات من العملاء الحاليين والسابقين وتقديم دراسات عن المشكلات التي عملت على حلها والنتائج التي حققتها.

اشرح ما الذي يجعلك مختلفًا عن منافسيك.

“ما أوجه اختلافي عن منافسي؟” يختارك العملاء لأنك مختلف عن باقي الشركات. يجب أن يكون لتلك الاختلافات قيمة متصورة بالنسبة للعميل المحتمل، أي يجب أن يكون شيئًا يهتمون به.[2]Easy Steps to Creating a Winning Marketing Message, Zenbusiness. تم الاطلاع 2021-10-12.

الأخطاء التسويقية الشائعة

أكبر خطأ ترتكبه الشركات عند كتابة محتوى تسويقي خاص بهم هو التركيز على ما يفعلونه بدل المنافع التي سيقدمونها للعملاء.

دائما ما يبحث العميل عما سيكتسب من خلال اقتناء منتجك او خدمتك، لذا فلا تدع هذه الفرصة التسويقية تذهب هباء منثورا.

تتمتع الرسائل التسويقية الرائعة بالخصائص التالية:

تدخل في صلب الموضوع مباشرة

دائما ما تحوم الرسائل التسويقية الضعيفة حول الموضوع بدلا من الدخول في صلب الموضوع مباشرة.

“في عالم الأعمال شديد التنافسية اليوم، تحتاج كل شركة إلى برنامجنا لتشغيل تصنيعها بشكل أكثر كفاءة.”

“برنامجنا يخفض وقت التصنيع إلى النصف.”

تأخذ وجهة نظر الزبون في الاعتبار.

تتحدث الرسائل التسويقية الضعيفة عن المنتجات من زاوية الشركة فقط، بينما تتناول الرسائل التسويقية الناجحة ما يتعلق بالعميل أيضا.

“صمم فريقنا الهندسي ذو المستوى العالمي مجموعة منتجاتنا لتكون قابلة للاستخدام ومرنة.”

“يستغرق تعلم منتجنا 10 دقائق، على أعلى المستويات”.

تستخدم لغة مألوفة.

تحتوي الرسائل التسويقية الضعيفة على مصطلحات تقنية غامضة عوض استخدام الكلمات البسيطة.

“يقوم نظام تمكين المبيعات لدينا بإنشاء إطار عمل حوسبة متكامل لتفاعلات العملاء المربحة.”

“تساعد شركتنا فريق المبيعات الخاص بك على إتمام الصفقات بسرعة أكبر.”

ليست رسمية.

تبدو الرسائل التسويقية الضعيفة رسمية بشكل مبالغ فيه بينما تبدو الرسائل التسويقية الرائعة وكأنها ملاحظات مرحة وخارجة عن المألوف.

“أقوى أشكال الاتصال لدينا هو السلوك الذي يتوافق مع رؤيتنا للقيادة.”

“لا مفاجآت. أبدًا.”

تتحدث بشكل ابداعي واصيل.

يمكنك ان تربط بين الرسائل التسويقية الضعيفة وبعض المنتوجات بسهولة، في حين ان الرسائل التسويقية الرائعة تكون فريدة من نوعها.

“تعمل مجموعة منتجاتنا الحائزة على جوائز على خفض التكاليف وزيادة الإيرادات”.

مثال: “ستوفر الكثير من المال، كأنك ربحت اليانصيب.”

لا تحتاج إلى مزيد من التوضيح.

يجب فك تشفير الرسائل التسويقية الضعيفة قبل أن يكون لها أي معنى، اما الرسائل التسويقية الرائعة لها معنى فوري لا لبس فيه.

“نحن الشيطان المزدوج في مجموعة الوسائط المتعددة الخاصة بك.”

“لقد نجحنا في جذب المزيد من الأنظار لإعلاناتك”.

تجعلك تبتسم.

الرسائل التسويقية الضعيفة مملة جدا. وغالبًا ما تحتوي الرسائل التسويقية الرائعة على حس فكاهي.

“يحقق نظامنا أعلى معايير الجودة في الصناعة.”

 انه حقا كعلم الصواريخ ولكنه سهل الاستخدام!”

خلاصة

لقد شاركنا في هذه المقالة قائمة بسيطة تساعدك على كتابة محتوى تسويقي ناجح وفعال تبدئ بمعرفة رغبات ومخاوف ومشاكل واحتياجات السوق المستهدف وتنتهي بصياغة رسالة تتحدث عن تلك المشكلات بطريقة مقنعة ومعقولة. والنتيجة هي رسالة تسويقية جذابة وناجحة تجعل العميل المحتمل يرغب في معرفة المزيد.

المراجع[+]

من تحرير : مريم حفون

شارك استفسارك أو تعليقك 👇