5 نصائح مالية لموظفي القطاع الخاص

إن كانت إدارة الأموال الشخصية مهمة للأفراد بمختلف شرائحهم فهي في غاية الأهمية للعاملين في القطاع الخاص. والسبب في ذلك هو تعرضهم لخطر التسريح من عملهم لسبب من الأسباب في أي وقت. لأجل ذلك ارتأينا تقديم بعض النصائح المالية لهؤلاء علَّها تُسهم في ترتيب أمورهم المالية وتجنِّبُهم المشاكل المالية التي قد تواجههم في حال تم التخلي عن خدماتهم من قبل الشركات التي يعملون بها.

1- صندوق طوارئ مختلف

ينصح دائما الخبراء والمستشارون في إدارة الأموال الشخصية بأن صندوق الطوارئ للأفراد العاديين هو مقدار راتب ثلاثة إلى ستة شهور. ولكن في حالة موظفي القطاع الخاص فمن الأفضل أن يكون حجم الصندوق أكبر، بحيث يكون مقداره راتب ستة أشهر إلى سنة. قد يبدو لك المبلغ كبيرا ولكنه سيمنحك القدرة على تحمل تبعات الفصل من العمل، فضلا عن القدرة على التفاوض حول وظيفة جديدة دون التعرض لضغوط قد تجعلك تقبل بأي وظيفة تُعرض عليك.

ذو صلةخطوتك الأولى نحو الحرية المالية والرخاء مهما كان دخلك

 




2- استغلال عملك ووضعك بالشركة

لا يختلف اثنان على أن من يعمل بالقطاع الخاص فإنه يمتلك من الخبرة ما يفوق بكثير أولائك العاملين في القطاع الحكومي، ولن نخوض في أسباب هذا التفوق ولكن المهم أن يسعى موظف القطاع الخاص لاستغلال هذا التفوق في المعرفة في المجال الذي يعمل به في استثمار أمواله بصورة تمكِّنه من تحقيق أرباح لا يستطيع تحقيقها الأفراد من خارج هذا المجال.

3- الاستثمار في الشركة

أغلب من يعملون في القطاع الخاص يحصلون على أسهم في الشركة التي يعملون بها كمكافأة لهم على أدائهم الجيد (قد تكون هذه الميزة غير متاحة للجميع في الوقت الراهن). وبالتالي فمن المهم استغلال هذه الميزة وعدم التفريط بها، شريطة أن تكون الشركة ذات أداء يستحق الاستثمار فيها.

يهمُّكهل أنت موظف.. وتبحث عن مصدر دخل إضافي ؟

4- استمر بالبحث

مهما كنت مرتاحا في عملك الحالي فلا تتخلى عن فكرة أن تنتقل إلى وظيفة أخرى قد تضيف لك المزيد من الخبرة والدخل والعلاقات التي تجعلك متميزا عن غيرك الذين يقضون حياتهم في شركة واحدة. هذه ليست دعوة للتنقل من وظيفة لأخرى، وإنما الاعتماد على نفسك وقدراتك والاقتناع بأنها من يرفع من شأنك وليس الشركة التي تعمل بها.

5- تفاوض باحتراف

التفاوض من المهارات التي يجب على كل من يعمل بالقطاع الخاص أن يتقنها بل ويبرَع فيها. فمن يقبل بكل ما يحصل عليه في الشركة فمن العسير عليه مجاراة الآخرين في حياتهم المهنية، سواء من جهة الراتب أو المنصب أو طبيعة العمل، أو حتى من جهة القبول بالعديد من المهام التي تعرض عليه باستمرار.

اقرأ أيضا6 أسرار في التفاوض للحصول على راتب أفضل

فيصل كركري
كاتب ومحاضر متخصص في مجال إدارة الأموال الشخصية
رابط مدونة فيصل الشخصية.





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.