حساب تجريبي لتداول العملات الرقمية (الفوائد والعيوب)

اكتسبت العملات الرقمية شعبية كبيرة على مر السنين الماضية. لذلك فلا عجب أن الناس بدأت بالتوجه إلى الاستثمار في سوق العملات الرقمية، ولكن العائق الذي يمنع معظمهم من القيام بذلك هو غياب أو تدني مستوى المعرفة بأساليب وكيفية تداول العملات الرقمية.

ومن الناس أيضا من يريد بشدة أن يبدأ الاستثمار والتداول في العملات الرقمية، ولكنه يخشى المخاطرة، التي تنعدم مع حسابات التداول التجريبية. تمنح هاته الحسابات التجريبية للمبتدئين والمتداولين الجدد فرصة التعود على السوق وإجراءات التداول دون المخاطرة برأس المال وذلك باستعمال أموال وهمية فقط. كل ما يجب عليك فعله هو التسجيل والبدء في التعلم والتدرب على التداول بشكل وهمي فقط.

في هذا المقال، سنساعدك على معرفة كل ما يتعلق بالحساب التجريبي للعملات الرقمية، فوائده وعيوبه ، وأخيرا أفضل حساب تجريبي لتداول العملات الرقمية حتى تتأكد بأنك تتعلم بالطريقة الصحيحة.

ما هو الحساب التجريبي للعملات الرقمية؟

كما هو مبين من الإسم، فهو حساب وهمي للتدريب يسمح لك بالتدرب على تداول العملات الرقمية. أنت كمتداول في الحساب التجريبي، فإنك لن تخاطر بأموالك الحقيقية ولن يطلب منك إيداع أية أموال في الحساب التجريبي. كل ما تحتاجه هو ببساطة إنشاء حساب عبر تقديم بعض التفاصيل كعنوانك البريد الإلكتروني و الإسم ورقم الهاتف أحيانا.

توفر لك الحسابات التجريبية، بشكل عام، تجربة تداول مماثلة لتجربة حساب تداول العملات الرقمية الحقيقي مما يمنحك فرصة التعود على التداول مع ظروف السوق كالعمولات و السبريدات مع الرافعة المالية والهامش. بالنسبة للحسابات التجريبية لتداول العملات المشفرة، سيُسمح لك بتداول Bitcoin افتراضيًا على الأرجح مع الأصول الأخرى وفئاتها وذلك اعتمادًا على الوسيط الذي ستتعامل معه.

في حسابك التجريبي، فإنك غالبا ما ستحصل إما على مبلغ نقدي محدد أو مبلغ نقدي قابل للتعديل مع هامش قابل للتعديل أيضا. وبافتراض أنك ستحصل على مبلغ 10000 دولار من الأموال الافتراضية، فأنت ستكون حرا في استخدامها كيفما تشاء. حتى وفي حالة ما قمت بخسارة كل أموال حسابك الوهمية، فيمكنك تحديثها عن طريق الاتصال بخدمة العملاء أو ضبط هذه القيمة في علامة تبويب الإعداد أو يمكنك إنشاء حساب آخر جديد لأنك لن تدفع رسوما مقابل ذلك. بإمكانك حتى إنشاء حسابات متعددة لاختبار استراتيجيات مختلفة سواء كانت يدوية أو آلية باستعمال برامج الروبوت.

لماذا ينبغي استخدام حساب تجريبي لتداول العملات الرقمية ؟

عندما تم إنشاء عملة Bitcoin في عام 2009، لم يعرف الكثير من الناس بوجودها ولم يتم استخدامها في أي معاملات حينها. لكن ومع مرور الوقت، بدأ اعتماد عملة Bitcoin في جميع أنحاء العالم، ولكن لا يزال لدى غالبية الناس شكوك حول هذا الأصل الجديد وفئة أصول العملة الرقمية كلها بصفة عامة.

ومع ذلك، فقد ارتفعت أسعار العديد من العملات الرقمية لتصل إلى مكاسب بالآلاف. وهذا يوفر فرصة جديدة لتداول أصول متعددة لكل من المتداولين والمستثمرين على حد سواء بينما يكافأ أولئك الذين استثمروا في وقت سابق.

مع كل الشكوك التي تدور حولها، فإن هنالك خوفا آخر مضاف لتداول العملات الرقمية وهو أن تكون عديمة القيمة في النهاية مما سيؤدي للخسارة. ولغرض تجاوز هذا الخوف، يتيح لك امتلاك حساب تجريبي لتداول العملات الرقمية تجربة تداول كل من عملة Bitcoin والعملات الأخرى Altcoins على المدى القصير أو الطويل بدون أية مخاطر. هذا من شأنه أن يمنحك الثقة في تداول العملات الرقمية نظرًا لأنه يشبه تقريبًا تداول فئات الأصول الأخرى. يمكنك شراء هذه العملات الرقمية وبيعها أو يمكنك أيضًا إجراء معاملات تتضمن عقود الخيارات والمستقبليات ويمكنك أيضًا استخدام الهامش والرافعة المالية.

نظرًا لأن Bitcoin والأصول الأخرى ذات الصلة مختلفة قليلاً، فستتعلم المزيد عن كل عملة نظرًا لأن معظمها يتم إقرانها أو تداولها مقابل Bitcoin. وتسمى هذه بأزواج العملات الرقمية. هناك مجموعة متعددة من أزواج العملات الرقمية مثل تلك المقترنة بـ Ethereum وTether، والتي سوف تتعلم عنها بلا شك بالإضافة إلى كل ما يتعلق بالتداول.

تختلف مصطلحات التداول قليلاً أيضًا. في عالم العملات الرقمية، ستقابل كلمات مثل وحدة الساتوشي satoshi وعملات الميم meme والتعدين.

يختلف مستوى التقلب في العملات الرقمية أيضًا على مستوى التقلب الذي تعرفه الأسهم العادية أو فئات الأصول الأخرى لأنه من المعتاد رؤية العديد من الرابحين يوميًا. ومع التقلب، بالطبع، تأتي معه مخاطر كبيرة لأن هذا الشكل الجديد من العملات يمكن أن ينخفض ​​بأسرع ما يمكن أن يرتفع. إن امتلاك حساب تجريبي من شأنه أن يعدك لكل هذه الأمور ويعلمك كيف تتعامل معها لصالحك.

فوائد حساب تجريبي لتداول العملات الرقمية

1. يسمح لك بمعرفة كيف تتطور حركة السعر وفهم المخاطر التي تنطوي عليها الرافعة المالية:

بشكل عام، يعجب المتداولون الجدد للفوركس بأمرين. الأول هو أن تداول العملات الأجنبية يتحرك بشكل أقل نسبيًا مقارنة بفئات الأصول الأخرى مثل الأسهم أو السلع. ومع ذلك، فإنهم معجبون أيضًا باحتمالية حدوث تقلبات كبيرة في الأسعار عند استخدام الرافعة المالية العالية جدًا التي يقدمها وسطاء الفوركس خاصة عندما يتم نشر إعلانات اقتصادية مهمة مثل أسعار الفائدة أو NFP.

وبنفس الطريقة، يجب أن يسمح لك الحساب التجريبي لتداول العملات الرقمية بفهم أن الرافعة المالية هي سيف ذو حدين. يمكنك بالاعتماد عليها جني الكثير من المال بسرعة، ولكن يمكنك أيضًا خسارة كل شيء في صفقة سيئة. نادرًا ما يستخدم المتداولون المحترفون رافعة مالية أعلى من 5: 1، حتى ولو قدم لهم الوسيط رافعة مالية أعلى.

2. يسمح لك بفهم كيفية عمل المنصة والتعرف على متطلبات وشروط تداول الوسيط:

الحساب التجريبي هو المفتاح لمعرفة كيف يتم تقديم الطلبات، وتحليل الأنواع المختلفة من الرسوم البيانية للتحليل الفني، ومعرفة أحجام العقود المختلفة، والهامش المستخدم لكل رافعة مالية، وما إلى ذلك من الأمور المهم فهمها قبل البدء في التداول الحقيقي.

3. يسمح لك بتطوير استراتيجيات التداول الخاصة بك:

يوفر الوضع التجريبي عروض أسعار حية من جميع الأسواق ومحفظة افتراضية للتدرب في ظل ظروف السوق الحقيقية. لذلك يمكنك أن تتعلم من خلالها كيفية تحليل حركة السعر، وأرقام الرسم البياني، وخطوط الدعم / المقاومة، والارتباطات بين أزواج العملات بالإضافة إلى معرفة كيف يتغير التقلب اعتمادًا على ساعات السوق والأصول المختلفة. وبالتالي، تطوير استراتيجيات التداول الخاصة بك. يمكنك أيضًا اختبار الاستراتيجيات الآلية باستخدام البيانات التاريخية وتحسين الإعدادات.

سوف ترى بالتأكيد أن إمكانات الربح هائلة، ولكن إذا لم تستخدم قواعد صارمة لإدارة المخاطر التي ينطوي عليها هذا النوع من الاستثمارات، فقد تخسر كل أموالك بسرعة كبيرة.

عيوب حساب تجريبي لتداول العملات الرقمية

1. لن تطور الخوف الصحي الذي تحتاجه للنجاح في التداول الحقيقي:

حتى إذا تمكنت من كسب المال من خلال حساب تجريبي، فلن تكون بالضرورة متداولًا جيدًا حينما تنتقل للتداول بحساب حقيقي وأموال حقيقية. في بيئة خاضعة للرقابة حيث الخسائر لا تعني شيئًا، فإن العواطف المتعلقة بالخسائر وحتى الأرباح يكون لها تأثير ضئيل جدًا على قراراتك. لذلك ستحتاج أيضًا إلى خبرة في العالم الحقيقي لفهم الجانب النفسي للتداول والتحكم فيه. لذلك، يجب عليك فتح حسابك الحقيقي الأول بمبلغ مال متواضع نسبيًا لأنك قد تخسر كل شيء إذا لم تقم بضبط مشاعرك أثناء التداول في بادئ الأمر. وهذا هو الثمن الذي يجب دفعه للحصول على تدريب كامل كمتداول جديد.

2. يمكنك إما تطوير الشعور بالرضا عن النفس أو تطوير عادات سيئة:

يمكن للحسابات التجريبية أن تخلق إحساسًا زائفًا بالثقة. يواجه المتداولون الجدد عمومًا صعوبة في إدارة المخاطر بشكل صحيح من خلال حساب التداول التجريبي. كما أنهم يميلون إلى تحمل المزيد من المخاطر أكثر مما يفعلون عادةً بالمال الحقيقي، ويمكن أن يؤدي هذا النهج في التداول إلى بناء واكتساب عادات تداول سيئة قد تجعل من التداول الحقيقي أمرا صعبا عليهم.

3. لا يمكنك من معرفة كيف ستتصرف حقًا عندما تبدأ بالمخاطرة بأموال حقيقية:

قلل خسائرك بسرعة ودع أرباحك تنطلق!

هذا القول صحيح، ولكن من الناحية العملية غالبًا ما يكون من الصعب جدًا تنفيذه بحساب حقيقي. أصعب شيء يمكن القيام به عند التداول هو عدم العثور على نقاط دخول جيدة، ولكن معرفة الوقت المناسب للخروج. ومرة أخرى، فعندما يلعب الجانب النفسي دوره، يكون من السهل جدًا جني الأرباح، ولكن الأمر يختلف عندما يتعلق الأمر بتكبد الخسائر (التي يمكن أن تتحول إلى أرباح).

خلاصة:

إن الحصول على حساب تداول عملات رقمية تجريبي هو فرصتك المثالية للتعلم والتدرب على التداول ومعرفة أسرره وأغواره دون المخاطرة برأس مال حقيقي. استخدم هاته الفرصة جيدا لبناء وتعزيز مهاراتك كمتداول واحرص على بناء استراتيجيات مضبوطة وخطط تداول جيدة.

في بداية مشوارك في تداول العملات الرقمية، فإن التركيز لا يجب أن يكون على جني المال بقدر ما يجب أن يكون على التعلم وبناء الاستراتيجيات والخطط والاعتياد على تحمل المخاطر وتعلم كيفية إدارتها.

الأسئلة الشائعة حول “الحساب التجريبي لتداول العملات الرقمية”

كيف أبدأ في تداول البيتكوين؟

يجب على المبتدئين تركيز وقتهم وجهدهم في تعلم تداول العملات الرقمية. واحدة من أفضل الطرق لتعلم التداول هي الحصول على حساب تجريبي لتداول العملات الرقمية. هناك العديد من الموارد المجانية عبر الإنترنت التي يمكن أن تساعدك على فهم كيفية عمل سوق العملات الرقمية وتعلم أساسيات التحليل الفني.

وبهذه الطريقة، ستتمكن من الاحتفاظ على عملات البيتكوين التي اشتريتها مؤخرًا وأنت تتعلم مهارة جديدة وإذا تم القيام بذلك بشكل صحيح، فإنك ستتمكن من التداول بشكل مربح ومجز سيزيد من حجم محفظتك الاستثمارية.

من يجب أن يتداول العملات الرقمية بأموال وهمية؟

يجب على المستثمرين والمتداولين المبتدئين الذين ينشئون حسابًا في بورصة تداول لأول مرة تداول العملات الرقمية باستخدام حساب تجريبي بأموال وهمية فقط. يسمح استخدام أموال التدريب الوهمية للمتداول بفهم ميزات النظام الأساسي ومعرفة كيفية يتم تداول البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى دون خسارة أي رأس مال.

هل حسابات التداول التجريبية للعملات الرقمية مجانية؟

غالبا ما تقدم منصات البورصة للمتداولين الجدد فرص التداول الورقي أو الحصول على حسابات تجريبية للاختبار بالمجان. يمكن ذلك المتداول من الاعتياد على واجهة المستخدم قبل إجراء الإيداع الفعلي. في معظم الحالات، لا تحتاج إلى تسجيل حساب مستخدم آخر جديد حقيقي ويمكنك استخدام نفس تفاصيل تسجيل الدخول لإنشاء الحساب الحقيقي أيضا.

كيف يتم تداول العملات الرقمية باستخدام الأموال الافتراضية؟

يشبه تداول العملات الرقمية باستخدام حساب تجريبي تداول العملات باستخدام الأموال الحقيقية. للبدء في التداول باستعمال الحساب التجريبي، يجب عليك اختيار وسيط ثم التسجيل للحصول على حساب باتباع الخطوات والتوجيهات.

هل لدى Binance حساب تداول تجريبي؟

لا تقدم منصة Binance وضع التداول تجريبي يسمح للمستخدمين بتجربة منصة التداول دون إجراء إيداع. يحتاج المستخدمون إلى القيام بإيداع العملات الورقية في الحساب لبدء التداول في البورصة.

هل يمكنك القيام بتجربة التداول التجريبي مع منصة Coinbase؟

تم تصميم Coinbase خصيصا للمبتدئين الراغبين في بدء تداول العملات الرقمية، ومع ذلك لا تقدم المنصة حساب تداول تجريبي أو ورقي على المنصة. سيحتاج المستثمرون الجدد إلى إجراء إيداع للوصول إلى جميع الميزات التي تقدمها البورصة أو استخدام منصة أخرى تسمح بالتداول التجريبي.

من تحرير : عبد الحق

مؤسس ومدير أسرار المال.
مدير شركة Go Web Marketing
المهارات والخبرات:
- كاتب وباحث في الثراء المالي
- مستشار ومرشد مالي
- خبير تسويق بالمحتوى
- خبير SEO

شارك استفسارك أو تعليقك 👇