كيف اشتري اسهم

كيف اشتري اسهم
كيف اشتري اسهم

بات شراء الأسهم أسهل من أي وقت مضى، فيمكنك شراء جزء من أسهم شركة ما ببعض المال وحساب وساطة فقط. يعرف السهم بأنه حصة ملكية في شركة. تتداول الاف الأسهم في البورصة، مما يسمح لأي شخص بما في ذلك المبتدئين بأن يصبح مالكًا جزئيًا في الشركة. ستزودك هذه المقالة بالخطوات التي يتعين عليك اتباعها لمعرفة كيف اشتري أسهم بالشكل الصحيح.

1- اختر الوسيط الخاص بك

أولا في قائمة كيف اشتري أسهم، ستحتاج الى العثور على الوسيط المناسب لك. يتيح لك الوسيط شراء الأسهم وبيعها، والاحتفاظ بأسهمك في حساب الوساطة ثم تحصيل أي أرباح يتم دفعها. لن تحتاج الا الى تقديم المعلومات المالية الأساسية لفتح هذا الحساب ويمكنك ربطه بحسابك المصرفي لتحويل الأموال. يعد الحصول على وسيط عبر الانترنت أفضل خيار، فلا يتقاضى معظم الوسطاء الالكترونيون أي عمولات تداول على الأسهم.

2- اكتشف مقدار ما يمكنك استثماره

عليك تحديد كمية الأسهم التي يمكنك شراؤها الآن. يمكنك الاستثمار بأي مبلغ تقريبًا إذا كنت مبتدئا، فيسمح العديد من الوسطاء بتداول الأسهم الجزئية أو الكسرية. لا بأس أن تبدأ صغيرًا، فلن تلتهم الرسوم أموالك إذا اخترت العمل من الوسطاء عبر الإنترنت.

تبنى الثروة الحقيقية عن طريق الإضافة إلى استثماراتك بمرور الوقت وعلى فترات منتظمة. أنت لست بحاجة الى معرفة مقدار ما يمكنك استثماره الان، بل حتى مقدار ما يمكنك إضافته إلى حسابك بمرور الوقت. سيتيح لك هذا الاستفادة من متوسط ​​تكلفة الدولار، وهي عملية تساعدك على التقليل من المخاطر.

إذا كنت تنوي الاستثمار بأكثر من بضعة آلاف من الدولارات، فسيتوجب عليك التفكير في شراء أكثر من سهم واحد، حتى تقوم بتنويع المخاطر وتوزيعها.[1]How to buy stock: A step-by-step guide, bankrate. تم الاطلاع 2021-12-24.

3- ابحث وحلل الأسهم قبل الشراء

إذا كنت مهتمًا بشراء أسهم فردية، فستحتاج إلى اجراء بعض البحوث لمعرفة ما إذا كان السهم جيدا أم لا. قد تستغرق هذه العملية الكثير من الوقت لكن بعض المثابرة ضرورية لضمان النجاح.

عليك فهم الشركة ومنتجاتها وميزانيتها العمومية وصناعتها عبر قراءة ملفاتها لدى لجنة الأوراق المالية والبورصات. سيمنحك ذلك الكثير من التفاصيل حول ما تستثمر فيه وإمكانياته. يمكنك أيضا استخدام بعض أفضل تقنيات المحترفين كإجراء البحوث المباشرة الخاصة بك.

عليك شراء الأسهم التي توحي بالتفوق في الأداء خلال السنوات المقبلة بدلاً من تلك التي تعتقد أنها ستحقق أداءً أفضل في الأسبوع أو الشهر المقبل. هذا يعني أنه عليك الاستثمار على المدى الطويل والتفكير مثل مالك شركة، وليس تاجر أسهم يتطلع إلى تحقيق ربح سريع.

4- ابدأ تجارتك

لقد حان الوقت أخيرًا لبدء رحلتك لشراء أسهم. يمكنك إدخال طلبك لدى الوسيط الخاص بك باستخدام رمز مؤشر الأسهم. ستحتاج أيضًا إلى تحديد نوع الطلب الذي تريد تقديمه:

  • طلب السوق: يتيح لك هذا النوع إجراء المعاملات بأفضل سعر، لكن لن تستطيع التحكم في السعر الذي تتعامل به.
  • طلب محدد: يتيح لك هذا النوع التعامل بالسعر الذي تحدده.

قد تكون طلبات السوق أكثر فعالية عندما تتعامل مع عدد قليل من الأسهم أو عندما يكون المخزون كبيرًا وسائلاً. في حين أن الطلبات المحددة تعمل بشكل أفضل على الأسهم الصغيرة أو عندما تتداول عددًا كبيرًا من الأسهم ولا تريد أن تحرك تجارتك السعر.

5- تتبع مخزونك

شراء الأسهم ليس سوى جزء من عملية كونك مالك أسهم، فانت بحاجة أيضا الى تتبع الشركة والأرباح ربع السنوية أو السنوية ومواكبة الصناعة. يمكنك إضافة المزيد من الأسهم إلى محفظتك مع نمو خبرتك.

خلال مسارك، قد ينخفض سهمك في مرحلة ما. يمكن أن يساعدك فهم الشركة في تحديد ما إذا كان الوقت قد حان لشراء المزيد من الأسهم بسعر مخفض أو البيع.

أسئلة شائعة حول شراء الاسهم

إذا كنت تتطلع إلى البدء في الاستثمار، فيجب أن تدرس كل خياراتك. فقد تكون من ولائك الذين لا يرغبون في قضاء الوقت في متابعة الأسهم، فطرق كسب المال من الأسهم كثيرة ومتنوعة مثل صناديق المؤشرات.

هل تحتاج إلى وسيط لشراء الأسهم؟

يسمح لك حساب الوساطة بشراء الأسهم والأوراق المالية الأخرى مثل صناديق الاستثمار المتداولة والخيارات والصناديق المشتركة والسندات وغيرها. يمكنك فتح حساب مع شركة وساطة عبر الإنترنت أو وساطة كاملة الخدمات أو من خلال تطبيق تداول مثل Robinhood أو Webull. سيسمح لك أي من هذه الخيارات بشراء أسهم في الشركات المتداولة علنًا.

ما هو الوقت المناسب لشراء الأسهم؟

يرتفع سوق الأسهم بمعدل 10 في المائة سنويًا، على الرغم من تقلب العوائد. قد تنخفض الأسهم في بعض السنوات بنسبة 20 إلى 30 في المائة، بينما قد ترتفع في سنوات أخرى. لكن يوصي الخبراء بالاستثمار على المدى الطويل بدلاً من محاولة “تحديد وقت السوق”.

يقول الخبراء: “الوقت في السوق أهم من توقيت السوق”. أي أن عوائد استثمارك تعتمد بشكل أكبر على المدة التي تظل فيها مستثمراً أكثر من اعتمادها على وقت استثمارك.

ما هو الحد الأدنى؟

يجب على المبتدئين المهتمين بشراء الأسهم معرفة أن التداول ليس بالأمر الصعب، فأصعب خطوات العملية هي البحث عن استثماراتك ومتابعة الأسهم الخاصة بك بعد شرائها. عليك أن تمضي ببطء وتستثمر مبالغ صغيرة حتى تشعر بالراحة تجاه كيفية شراء الأسهم.

المراجع[+]

من تحرير : مريم حفون

تعليق واحد

👈 سؤال أو تعليق..! انقر هنا للهبوط إلى مربع التعليقات

شارك استفسارك أو تعليقك 👇