طرق الادخار من الراتب بشكل فعال

طرق الادخار من الراتب

لقد حصلت أخيرًا على وظيفة تدفع لك بشكل منتظم، اذن فلا داعي للقلق بشأن مبيعات هذا الأسبوع أو ما إذا كنت ستحصل على ما يكفي من المال لتغطية حاجاتك. ما يجب أن تتساءل عنه الان هو أكثر طرق الادخار من الراتب فعالية.

يجب أن يبدأ توفير المال من أول راتب تحصل عليه، وألا تقع في فخ تأجيله حتى صرف الراتب التالي. اليك بعض النصائح التي سترشدك نحو الادخار من راتبك بشكل فعال بغض النظر عن مقداره.

10 طرق للادخار من الراتب الشهري

1- ضع ميزانية قبل كل راتب

بعد أن أصبحت موظفًا يتقاضى راتبا، من المهم أن يكون لديك خطة إنفاق لدخلك قبل أن تحصل عليه. حدد طريقة أو أداة الميزانية التي ستناسبك بشكل أفضل، هل تفضل كتابتها في دفتر ملاحظات؟ هل تفضل تطبيق الميزانية؟ أم أنك مهووس بجداول البيانات؟

قم بتضمين المدفوعات التي تنوي تقديمها لنفسك سواء من أجل مساهمات روث أو الودائع التي تضعها في حسابات التوفير الخاصة بك وما الى ذلك. لكن قبل ذلك، عليك أن تعطي الأولوية الى احتياجاتك الأساسية مثل السكن والنقل وتكاليف الطعام والى توفير المال.

2- قم بإعداد الإيداع المباشر للادخار تلقائيًا

لا ينبغي أن يكون الادخار من الراتب عملاً روتينيًا، بل يمكنك إعداد عمليات تحويل وسحب تلقائية من حسابك الجاري إلى حسابات التوفير أو الاستثمار بشكل تلقائي.

تحقق مع مسؤول كشوف المرتبات لديك بشأن الحصول على حسابين مصرفيين لإيداعاتك المباشرة. فيمكنك على سبيل المثال، تخصيص نسبة مئوية معينة أو مبلغ بالدولار في حساب مصرفي ثان مما يجعل قدرتك على توفير المال من راتبك أسهل.

3- تتبع إنفاقك

أحد أسباب فشلنا في إعداد الميزانية هو فشلنا في تتبع إنفاقنا، فدائما ما نفترض أننا ننفق مبلغ X من الدولارات على البقالة بينما في الواقع ضعف هذا المبلغ. سيسمح لك تتبع إنفاقك بمعرفة كيفية استخدام راتبك، وبمراجعة إنفاقك للأشهر القليلة الماضية لتجد المجالات التي تنفق فيها أكثر من اللازم.

4- قلل التكاليف الخاصة بك

تشكل مجالات الميزانية الثلاثة التي الجزء الأكبر مما ننفقه، وتتمثل في السكن والطعام والمواصلات. سيؤدي خفض التكاليف في هذه المجالات إلى توفير نقود إضافية من راتبك للادخار.إذا كنت تمتلك منزلًا على سبيل المثال، فيمكنك النظر في إعادة تمويل رهنك العقاري بسعر فائدة أقل، أو تخفيض نفقات البقالة عن طريق التخطيط للوجبات.

5- ابحث عن العروض

التأمين على المنزل والسيارة ليس المجال الوحيد الذي قد تتمكن من خفض النفقات فيه. في السابق لم يكن هناك سوى 4 أو 5 من أصحاب الهواتف المحمولة، لكن مع كل خطط الدفع المسبق وشركات الهواتف البديلة الأخرى، قد تتمكن من خفض فاتورة هاتفك الخلوي إلى النصف.

6- قم بتقليل استخدام المرافق الخاصة بك

تحقق من الأجهزة الموصولة التي لا يتم استخدامها بشكل متكرر، فقد يؤدي فصل هاتفك الخلوي والشواحن الإلكترونية الأخرى في حالة عدم استخدامها إلى خفض فاتورة الكهرباء.

مع ارتفاع درجة حرارة الطقس في الصيف أو انخفاضه في الشتاء، يصبح من الشائع حدوث تقلبات في فواتير الخدمات العامة. قبل تشغيل مكيف الهواء، حاول تقليل كمية الشمس التي تدخل منزلك، أو فكر في تشغيل مروحة بدلاً من خفض منظم الحرارة. ولا تنس التحقق من مصابيحك، فتستخدم مصابيح LED طاقة أقل بنسبة 75٪ من الإضاءة المتوهجة.

7- اجعل الوصول إلى أموالك صعبا

عندما يصعب الوصول إلى أموالك، ستجد أنه ليس من المناسب إنفاقها، هذا ببساطة لأنها ليست متاحًا لك للإنفاق على الفور، لذا فقد يكون وضع أموال مدخراتك في حساب مصرفي منفصل لا يمكنك الوصول اليه بسهولة فكرة جيدة.[1]How To Save Money From Your Salary, clevergirlfinance. تم الاطلاع 2022-05-07.

8- قلل مما تنفقه للتسوق عبر الإنترنت

لقد جعل تجار التجزئة عبر الإنترنت إنفاق الأموال أسهل من أي وقت مضى، بالأخص مع الخيارات مثل الشراء بنقرة واحدة. لا تحفظ معلومات بطاقتك الائتمانية، وتأكد من وضع عقبات تمنعك من التسوق عبر الانترنت إذا كنت مدمن تسوق.

9- ابحث عن أفكار ترفيهية منخفضة التكلفة

مع وجود العديد من خدمات الاشتراك المتنوعة، أصبح من السهل الحصول على أكثر من اثنتي عشرة خدمة تقدم الأشياء نفسها مثل Amazon Prime وCable وNetflix وHulu وPandora.

ضع في اعتبارك الأنشطة الخارجية مثل التنزه سيرًا على الأقدام أو التخييم كبدائل للترفيه على نفسك بتكلفة منخفضة. حاول أيضا أن تتجنب العلاقات الاجتماعية المكلفة، فيمكنك استضافة ليالي الألعاب أو تناول العشاء المتوفر بدلاً من الاجتماع في المطاعم لتقليل ما تنفقه على وسائل الترفيه والادخار من الراتب.

10- تذكر أن الأمر كله يتعلق بالدفع لنفسك أولاً

لا يتعلق الدفع لنفسك بالحصول على حقيبة يد باهظة، أو قضاء يوم في منتجع صحي، أو القيام برحلة في عطلة نهاية الأسبوع، بل الدفع لنفسك أولاً هو عملية الادخار للمستقبل، فقد تواجه أزمة صحية، أو قد ترغب في بدء عمل تجاري، أو شراء منزل، أو ببساطة الحصول على تقاعد مريح.

كم يجب أن تدخر من راتبك؟

الادخار أمر شخصي يختلف من شخص لأخر، ولكن إليك قاعدة عامة بشأن المبلغ الذي قد تدخره من راتبك: 50٪ لتكاليف المعيشة، و 30٪ للرغبات، و 20٪ للادخار.

مشكلة القواعد العامة هي أنها لا تأخذ في الاعتبار الأهداف الشخصية. إذا كنت تدّخر لشراء منزل على سبيل المثال، فكم من الوقت ستستغرق لتوفير دفعة أولى إذا كنت تقوم بتوفير 20٪ من راتبك كل شهر؟ ماذا يحدث للأهداف الأخرى قصيرة المدى مثل الإجازات أو غيرها من الأهداف طويلة المدى مثل التقاعد؟

العامل الرئيسي لتحقيق أهدافك المالية هو إعداد خطة ادخار تناسبك. لست مجبرا على إنفاق 50٪ من الدخل في نفقات المعيشة، أو 30٪ للرغبات، بل مقدار ما تنفقه يعتمد على مستواك المعيشي وأهدافك.

 مضاعفة مدخراتك

لا يوجد مبلغ صغير جدًا ما دمت تبدأ. فكر في الأمر بهذه الطريقة، عندما تبدأ تمرينًا روتينيًا، قد لا تبدأ ب 100 تمرين ضغط، بل ستبدأ ب 10، ثم تدفع نفسك للقيام بالمزيد مع مرور الوقت. سيصبح الأمر سهلا في كل مرة تمارس فيها الرياضة.

ممارسة الرياضة وتوفير المال متشابهان للغاية. قد لا ترى نتائج فورية أو جذرية، لكن الإجراءات البطيئة والمتسقة ستؤدي إلى تحسن في صحتك الجسدية أو المالية.

خلاصة

يعتبر توفير 20٪ من راتبك هدفًا جيدًا ولكن لا يجب أن يكون هدفك النهائي، فمن أجل توفير المال بنجاح، عليك أن تتكيف مع التغيرات التي ستنتج عن هذا القرار. رتب أولوياتك وتخلص من الأشياء التي لا تهمك، استمتع وكن مبدعًا في إيجاد طرق لتقليل الإنفاق. قد تبدو العمليات الحسابية التي ستجريها قبل تحديد المبلغ الذي تنوي ادخاره معقدة بعض الشيء، لكن النتائج تستحق العناء.

المراجع[+]

من تحرير : مريم حفون

شارك استفسارك أو تعليقك 👇