مصادر دخل متعددة
مصادر دخل متعددة

كيف تبني مصادر دخل متعددة في 6 خطوات

إن توفرك على مصدر دخل واحد قد يساعدك على الوفاء بالتزاماتك الشهرية و سداد فواتيرك الشهرية، لكنه في الغالب لن يؤًمِن لك المستقبل الذي تحلم به. فإذا كنت تريد الأمان المالي الحقيقي والحرية لتعيش حياتك بالطريقة التي تريد، فأنت حقًّأ تحتاج إلى تنويع مصادر دخلك وزيادة تدفقاتك النقدية وهذا لن يكون إلا بوجود مصادر دخل متعددة ، وتحقيق ذلك بالطبع ليس أمرا مستحيلا كما قد تتصور.

إن خلق مصادر دخل متعددة إلى جانب الدخل الأساسي يحتاج إلى رؤية و خطة واضحة و انضباط و التزام لا يلين. و في هذا الباب نقدم لك ست خطوات ستساعدك بلا شك في رحلتك لخلق مصدر دخل إضافي  أو أكثر :




مصادر دخل متعددة في ست خطوات

1   حافظ على دخلك الأساسي.

وأنت في طريقك لخلق مصادر دخل متعددة، ستحتاج بلا شك إلى مال لدفع الفواتير الشهرية و نفقاتك، كما أنك ستحتاج إلى المال لتحقيق بعض أهدافك القصيرة و المتوسطة المدى. و طبعا بدخلك الحالي تستطيع الوفاء بالتزاماتك الشهرية، لذلك فالحفاض عليه يعد امرا ضروريا. يجب ان تعتبر دخلك الاساسي من أولوياتك. حتى إن لم تكن تحب العمل او الوظيفة التي تحقق بها هذا الدخل! على الأقل يجب ان تحبه لاجل الأموال التي تكسبها منه؛ ومن المؤكد أن ستستثمر مدخراتك منه لصنع مصادر دخل أخرى من شأنها أن تمهد لك الطريق لتترك هذا العمل لاحقا وتنتقل إلى عمل ما تحب.

أياً كانت الوسيلة التي تختارها كي تحقق بها دخلاً إضافياً،  احرص على عدم المخاطرة بمصدر دخلك الأساسي.

2  حدد أهدافك.

قبل أن تخطو خطواتك الاولى لخلق مصدر دخل إضافي ، حريٌّ بك أن تحدد الهدف من الحصول على دخل جديد و تفكر في ما تطمح لإنجازه بالتدفقات المالية المتأتية منه. هل تريد المال من اجل توسيع دائرة الانفاق فقط ؟ أم أنك تريده للخروج من بعض الديون؟  هل ستدخر المال من أجل شيء مهم؟ وهل ستحاول كسب المال بالقدر الكافي لترك عملك الحالي؟ أم أن الحرية المالية هدفك الأساسي؟ إن الإجابة عن هذه الأسئلة سيساعدك في رسم أهدافك التي تسعى إليها من وراء تنويع مصادر دخلك، و سيمنحك دافعا قويا لتحقيقها.

 3. فكر في الخيارات المتاحة.

أنت الآن تعي جيدا لماذا تريد بناء مصدر دخل جديد ، وحان الوقت لتحدِّد كيف ستقوم بذلك ، وقد يكون ذلك من خلال عمل إضافي أيا كان نوعه ، أو من خلال المساهمة في تمويل مشروع ، أو من خلال الإستثمار جزء من مالك ، او شراء أصل مالي مولد للدخل. والأمر الذي يجب أن تعرفه هو أن هناك خيارات لا متناهية لبناء مصادر دخل متعددة .



أيا كان الطريق التي ستسلكه لخلق مصدر تدفق دخلك، عليك تحديد الخطوات العملية حتى تضع الفكرة قيد التنفيذ؟ ما الذي تستطيع البدء به إلى كي تحولها إلى واقع؟ ستحتاج إلى وضع خطة عمل مدروسة تكون هي بوصلتك الدقيقة التي تدلك إلى الإتجاه السليم الذي يجب أن تسلكه ، فكلما تقدمت خطوات في نفس إتجاه أهدافك ، سيكون ذلك مؤشرا صريحا على أنك تحرز التقدم المطلوب.

 4. حدد كم ترغب باستثماره.

إن تحقيق هدفك يحتاج إلى الوقت، وربما إلى المال أيضا، لذا حدد كم من الوقت والمال الذي ستستثمره من أجل تحقيق وخلق مصدر دخلك السلبي فالأمر يحتاج إلى استثمار و عمل جاد و دؤوب. كن صادقا مع نفسك ، هل لديك الرغبة الحقيقية أولا لبناء مصدر دخلك الجديد ؟ هل تمتلك الامكانيات الاساسية لبدء استثمارك ؟ ماهي المخاطر المالية التي يمكنك تحملها؟  ما هو الوقت الأقرب الذي تتوقع أن ترى فيه نتائج وعائدات استثمارك؟  ماذا لو حدث أن تأخرت النتائج والعائدات المرجوة؟

5. اختر فكره واحدة وركز عليها.

إذا كانت لديك أفكارا لخلق مصادر دخل متعددة و متحمس بشأنها، فهذا أمر عظيم!!  ولكن يفضل أن تبدأ بإنجاز وتحقيق فكرة واحدة، قم بإختيار الفكرة التي ترى انه من الأنسب لك أن تبدأ بها ، وكرس وقتك وطاقتك ومالك من أجل تحقيقها، واستمر بالعمل عليها حتى تصبح مصدر تدفق لدخل جيد.

6. أضف مصدر تدفق آخر للدخل.

بعد أن قمت بإختيار فكرة من بين عدد من الافكار، وقمت بالسهر والعمل عليها حتى أصبحت مصدرا لتدفق دخل إضافي، الآن قم بإختيار فكرة أخرى من لائحة الأفكار لديك، و مثلما فعلت مع فكرتك السابقة، كرس وقتك وطاقتك ومالك ايضا لتنجح معك أيضا؛ استمر في القيام بهذه العملية حتى تقوم بخلق مصادر دخل متعددة وبذلك تكون قد حققت اهدافك وأكثر.

بعض النصائح:



– إذا كنت لا تريد من تدفق دخلك ان يتناقص مع مرور الوقت، إلتزم بالفكرة التي تجعلك متحمس تجاهها.

– كن حذرا بأن لا تندفع وراء مصادر دخل متعددة ، ما قد يفقدك القدرة على مجاراتها و يضعف بذلك تركيزك و تقل إنتاجيتك.

– تجنب البحث عن الطرق المختصرة والسريعة لجني المال، و تذكر أن عالم المال لا يزال كما هو: سوق، وعرض، وطلب، وبيع، وشراء، ومنافع متبادلة، ولا شيء مجاني أبدا.!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.