7 سمات مشتركة بين الأثرياء يُطلِعك عليها خبراء المال والثروة




الجميع يعلم يقينا أن مراكمة الثروات ليس أمرا سهلا ! فليس هناك وصفة سحرية لجمع الملايين من الدولارات وتحوِّل الأشخاص إلى أثرياء في ليلة و ضحاها. في المقابل يمكن لبعض الصفات والعادات المميزة أن تساعد الناس في تحقيق الحلم بالثراء أو على الأقل بلوغ وضع مالي أفضل.

ويبدو أن العمل الجاد، والمستوى العالي من المثابرة، والإستثمار الذكي، والتدبير الجيد في صرف الأموال، هي من بعض الميزات الأساسية التي يصِفُ بها الأشخاص الأكثر ثراءً أنفسهم، وذلك خلال مشاركتهم بالإحصاء التي قامت به مجموعة “سبكتريم”.

إلى جانب ذلك يرى خبراء المال والثروة، أن الأثرياء الذين يتمتعون بثروة لا تقل عن خمسة ملايين دولار، خاصة العصاميين منهم، لديهم صفات مشتركة. إليك أبرز 7 هذه السمات:




رواد في المشاريع

يشترك الأثرياء بحب المبادرة لبدء الأعمال والمشاريع. فبين الأطباء والمحامين والمديرين التنفيذيين في الشركات، الذين يملكون خمسة ملايين دولار وأكثر، في المجموعة التي شملها إحصاء “سبكتريم”، والذين يقومون بإطلاق الأعمال والمشاريع الخاصة بهم، هم أكثر من غيرهم ميلاً لزيادة ثرواتهم.

العمل على مدار الساعة

يعتبر العمل لفترة 40 ساعة أسبوعياً، هو بمثابة عمل بدوام جزئي لبعض الأشخاص، وخصوصاً أولئك الذين يعمدون إلى بدء مشاريع الأعمال الخاصة بهم. أما قضاء بين 60 و80 ساعة أسبوعياً في العمل، فيعتبر الجدول الزمني الطبيعي بالنسبة إلى بعض الأشخاص الأثرياء، فضلاً عن قضاء الوقت بالعمل في العطلات.

موضوع قد يهمّك6 أسرار في التفاوض للحصول على راتب أفضل



الإحساس بطاقة فائقة

ويشعر العديد من الأثرياء بوجود طاقة كبيرة لديهم، ولا يحتاج بعض هؤلاء إلى الكثير من النوم، فضلاً عن تمتعهم بالإحساس بالتفاؤل بشكل عام.

ثقة زائدة بالنفس

ويشعر الأغنياء أن بإمكانهم فعل أي شيئ. ويتمتع هؤلاء بالإنفتاح على الطرق المبتكرة لتحقيق أهدافهم. كذلك، يشعر هؤلاء بثقة زائدة بالنفس وفي غيرهم من الأشخاص، ولديهم اعتقاد راسخ أن العالم لديه القدرة على استيعاب كل أفكارهم حول مشاريع الأعمال.

الشعور بالتميز

لدى الأثرياء شعور عال بالتفوق، ويعتقدون أنهم من بين الأشخاص الأكثر ذكاء في معالجة أي قضية. ويعرف هؤلاء كيف يحيطون أنفسهم بأشخاص لمساعدتهم على تحقيق رؤيتهم.




قد يهمُّك : جذب المال باستخدام قانون الجذب في 7 خطوات

التواضع

الواقع يقول أن الأثرياء ليسوا كما تصورهم لنا هوليوود، أنهم يعيشون حياتهم بطريقة براقة وفاحشة !! فالكثير من الأغنياء يعيشون حياتهم بطريقة متواضعة.

حب المخاطرة وليس التسرع

يميل الأثرياء عادة إلى تحمل المخاطر عند إطلاق مشاريعهم الخاصة. ولديهم بعض الاستثمارات قصيرة الأمد ولكنهم أكثر ميلاً إلى الإستثمارات الطويلة الأمد طالما تدر بالفائدة عليهم.

اقرأ أيضا : 5 وصايا لتحقيق الحرية المالية يقدِّمها لك “أنتوني روبنز”




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.