دخلك جيد وتعاني ماليا باستمرار ! إليك السبب و إليك الحل

الكثير من اصحاب الدخول المتوسطة يعانون بشكل مستمر من مشاكل وضغوطات مالية، ليس بسبب انخفاض وتدني الدخل، ولكن بسبب عشوائيتهم في تدبير وإدارة دخلهم، وافتقارهم إلى رياضة الإدخار وثقافة الإستثمار. في حين تجدهم بارعون في الاستهلاك، ينفقون كل ما يكسبونه من المال وزيادة، يتبنون نمط استهلاكي يفوق مستوى دخلهم !

يؤكد خبراء المال أن اكتساب المال وحده لا يجعل صاحبه غنيا، ما لم يزد دخله على إنفاقه. نعم ! فالإنسان الثري باختصار هو الشخص الذي ينفق أقل مما يكسب ويستثمر الفرق.. إذا كنت تنفق كل ما تكسبه باستمرار، فلن تصل إلى أي نجاح مالي مهما كان دخلك عاليا ! فلا يهم حقيقة كم تكسب لأنك تنفق بقدر ما تكسب أو أكثر…. لأن الوصول إلى الإستقلال المالي يتعذّر عليك إذا كنت تنتهج هذه السياسة غير المسؤولة، والحل هو أن تُعدِّل مسارك وسلوكك المالي.

الناجحون ماليا اتخذوا قرارا واعيا، وهو أن يعيشوا على أقل من ما يكسبون، فبدل أن يرفعوا مستوى حياتهم المعيشية، كلما ارتفع دخلهم، اختاروا أن يوجهوا المال الزائد ليعمل لديهم من خلال استثمارات عديدة ومتنوعة مثل الأعمال والمشروعات، والأسهم والسندات، والعقارات، أو غيرها من الأصول.

إن بعض الأخطاء في حياتك يمكنها أن تكون مكلِّفة، لكن ما يمكن أن يحدث أحيانا في الجانب المالي من حياتك، هو في الحقيقة أسوأ من ذلك بكثير، فقد تُحوِّل عاداتك المالية السيئة حياتك إلى جحيم ! قرر الآن أن تعيد تنظيم حياتك من جديد، التخطيط لإدارة المال لا يقل أهمية عن كسب المال وقد يكون أهم من كسب المال، ضع لنفسِك ميزانية تتضمَّنُ احتياجاتِك في حدود دخلك، وحاول أن تمارس أي نشاط يتوافق مع طبيعتك وميولك وتحصل منه على دخل إضافي.

خطوة عمل تطبيقية: التزم هذا الشهر بتدوين نفقاتك، دوِّن المبالغ مهما كانت صغيرة.. وبعد مرور الايام ستكتشف الثقوب التي يهدر من خلالها مالك.. ثم بعد ذلك اعمل على وضع ميزيانية صلبة من أجل سد تلك الثقوب.. ستجد الامر صعبا في البداية لكن تأكد أنك ستوفر جزءا من دخلك لم تكن تحلم به من قبل.ا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.