ملخص كتاب أسرار عقل المليونير – إتقان لعبة تحقيق الثراء

كتب الثراء والذكاء المالي

يمكنك تحميل كتاب أسرار عقل المليونير

هناك مجموعة من الكتب الكلاسيكية الأجنبية التي تحدثت عن أسرار كسب المال وبناء الثروة، وفي كل مرة سنحاول تقديم ملخص لأحد هذه الكتب الرائعة. وفي هذه المقالة سنتناول كتاب “أسرار عقل المليونير” الذي غيّر حياة وطريقة تفكير الكثير من الناس حول العالم، لمؤلفه هارف إيكر في تلخيص موجز لا يغني عن قرائته.

يتناول هارف إيكر في كتابه، بتفصيل، طريقة تفكير الناجحين في تكوين الثروة ويقارن طريقة تفكيرهم بالأشخاص الذين لم يحالفهم الحظ كي يكونوا أغنياء، ويكشف الحلقة المفقودة بين الرغبة في النجاح المالي و بين تحقيقه فعليا.

حمِّل مجّانا : نمادج دراسات الجدوى لأكثر من 80 مشروع

هل فكرت يوماً لماذا يستطيع بعض الناس بناء الثروة بسهولة، بينما هناك آخرون محكوم عليهم بالصراع المالي المؤبد؟
هل يكمن الاختلاف في ذكائهم؟ أم في مهاراتهم؟ أم توقيتهم؟ أم عاداتهم في العمل أم اتصالاتهم؟ أم حظوظهم؟ أم اختياراتهم لوظائفهم أو أعمالهم أو استثماراتهم؟… الإجابة الصادمة : ولا عامل من العوامل المذكورة سالفا يعتبر هو السبب المباشر !!

هناك حلقة مفقودة بين الرغبة في النجاح وتحقيق النجاح. إنهما عالمان مختلفان. يناقش ايكرفي كتابه «أسرار عقلية المليونير»، الجانب النفسي للثراء، فمعادلة الثراء ليست بالبساطة التي نتصورها. فنحن نعيش في عالم تسوده الازدواجية : أعلى وأسفل ، أو ساخن وبارد ، أو داخل وخارج ، أو سريع وبطيء ، أو يمين ويسار. هذه مجرد أمثلة لكنها بضعة من آلاف الأقطاب المتنافرة.


ولكي يتواجد أحد الأقطاب، لابد أن يتواجد الآخر. فمن المستحيل أن تكون هناك جهة يمنى بغير جهة يسرى. وبالتالي، فإنه مثلما توجد قوانين خارجية للمال، لابد أن تكون هناك قوانين داخلية. وتشمل القوانين الخارجية أموراً مثل معلومات الأعمال وإدارة الأموال واستراتيجيات الاستثمار، وهي ضرورية. لكن القوانين الداخلية على نفس القدر من الأهمية.

قد يهمك : لن اكون عبدا للراتب.. نبذة + رابط تحميل الكتاب

لنأخذ على سبيل المثال النجار وأدواته. فمن الضروري أن يمتلك أحدث الأدوات، لكن الأكثر أهمية أن يكون نجارا بارعا يستطيع استخدام هذه الأدوات بمهارة. ويرسم لنا المؤلف المليونير مخططاً لنصبح أثرياء مثله، أو على الأقل ناجحين ماليا. ومن هذا المخطط، نعرف أن الوجود في المكان المناسب في الوقت المناسب ليس كافياً. لا بد أن تكون الشخص المناسب في المكان المناسب في الوقت المناسب.



من أنت؟ كيف تفكر؟ ما هي معتقداتك؟ ما هي عاداتك وصفاتك؟ كيف تشعر عادة تجاه نفسك؟ ما حجم ثقتك بنفسك؟ إلى أي مدى تستطيع التواصل مع الآخرين؟ ما مدى ثقتك بالآخرين؟ هل تشعر بالفعل أنك تستحق الثروة؟ ما هي قدرتك على التصرف بالرغم من الخوف والقلق وعدم الملاءمة وعدم الارتياح؟ هل تستطيع التصرف حين يكون مزاجك متعكرا؟

تعليق واحد

يسرنا تفاعلك معنا
  1. السلام عليكم
    محتاج كتاب كيف تختار مشروعك
    قبل كل شئ
    متشكر خالص

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *